آخر قرار منشور في المجلة: ملف رقم 1234323 قرار بتاريخ 13-02-2020
آخر قرار منشور في الموقع الإلكتروني: ملف رقم 1206937 قرار بتاريخ 14-01- 2021
آخر مجلة معروضة للبيع: العدد اﻷول و الثاني لسنة 2019

أنت هنا

                 في إطار المساعي الرامية إلى تطوير و عصرنة أساليب العمل القضائي في مجال الطعن بالنقض، نظمت المحكمة العليا بالتعاون مع الاتحاد الوطني لنقابات المحامين و برنامج دعم قطاع العدالة في الجزائر الممول من طرف الاتحاد الأوروبي، يوما دراسيا بعنوان " تقنيات الطعن بالنقض في المواد المدنية والجزائية في القانون الجزائري و القانون الفرنسي" يوم الأربعاء 31 مارس 2021 بمقر المدرسة العليا للقضاء بالقليعة، ساهم في تنشيطه إلى جانب عدد من قضاة المحكمة العليا ومحامين معتمدين لدى المحكمة العليا و مجلس الدولة، قضاة من محكمة النقض الفرنسية و محامي معتمد لدى محكمة النقض ومجلس الدولة الفرنسيين، بعنوان الاتحاد الأوروبي،بالإضافة إلى مشاركة مميزة للسيد بلقاسم زغماتي وزيرالعدل حافظ الأختام والسيدة شنتال أرنس الرئيسة الأولى لمحكمة النقض الفرنسية، اللذان تدخلا عقب الكلمة الافتتاحية للسيد عبد الرشيد طبي الرئيس الأول للمحكمة العليا.
            تناول اليوم الدراسي أهم الجوانب الإجرائية للطعن بالنقض في شقيه المدني والجزائي، سواء في القانون الجزائري أو في القانون الفرنسي مع تسليط الضوء على كيفية تحسين أساليب العمل القضائي في مجال الطعن بالنقض و دورهيئة الدفاع في هذا الميدان بالإضافة إلى إبراز أهمية التخصص سواء بالنسبة لقضاة المحكمة العليا أو بالنسبة للمحامين العاملين في مجال الطعن بالنقض و آثاره الإيجابية على نوعية القرارات الصادرة و على تقليص آجال الفصل في القضايا. 

وإختتمت الأشغال بتقديم جملة من التوصيات ستقدم لاحقا في شكل مقترحات حتى تأخذها اللجان المختصة بتعديل النصوص الإجرائية المدنية منها والجزائية بعين الاعتبار.
          و حرصا من المحكمة العليا على تطبيق الإجراءات الصحية الضرورية للوقاية من تفشي وباء كوفيد 19ومن بينها ضمان احترام قواعد التباعد الاجتماعي، اقتصر حضور اليوم الدراسي على عدد محدود من قضاة المحكمة العليا و المحامين، مع ضمان تدخل المحاضرين الأجانب و على رأسهم السيدة الرئيسة الأولى لمحكمة النقض من مقر محكمة النقض الفرنسية، عبر تقنية المحادثة المرئية التي ضمنت التواصل بين المشاركين والمدعوين سواء أثناء إلقاء المداخلات أو خلال الفترات المخصصة للمناقشة، على أن تلتزم المحكمة العليا بتسجيل فعاليات هذه التظاهرة العلمية كاملة ونشرها في موقعها الإلكتروني تعميما للفائدة.

 

مقتطفات فيديـو عن اليوم الدراسي